الرئيسية » صحة » صحة المرأة » دراسة حديثة: تدني آلام المخاض يقلل من خطر إصابة الأم باكتئاب ما بعد الولادة

دراسة حديثة: تدني آلام المخاض يقلل من خطر إصابة الأم باكتئاب ما بعد الولادة

33136

يلا صحة_

توصلت دراسة حديثة إلى أن خطر إصابة الأم باكتئاب ما بعد الولادة يتراجع لدى النساء اللواتي حصلن على تسكين جيد للألم في أثناء المخاض (تخدير تحت الجافية) epidural anesthesia.

تقول المعدة الرئيسية للدراسة الدكتورة جريس ليم، مديرة قسم تخدير الولادة بمستشفى ماجي للنساء بجامعة بيتسبرغ: “لقد أظهرت دراستنا بأن التسكين الفعال للألم في أثناء المخاض يترافق مع تراجع في خطر إصابة الأم باكتئاب ما بعد الولادة”.

وبحسب المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها CDC، فإن اكتئاب ما بعد الولادة هو حالة شائعة تُصيب حوالي 12.5 في المائة من الأمهات بعد ولادة الطفل. وتتظاهر الحالة ببكاء الأم وشعورها بالغضب والقلق، والخوف من ألا تكون أماً صالحة.

إذاً، ما هي الآلية التي يمكن لتسكين الألم في أثناء المخاض أن يُقلل من خلالها خطر الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة؟

تقول ليم، لم تُثبت دراستنا علاقة سبب ونتيجة بين تسكين الألم في أثناء المخاض والحد من خطر الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة، وإنما عثرت على مجرد ارتباط بينهما. ولعل تفسير ذلك يكون من خلال أن تسكين الألم يُقلل من مستوى الالتهاب في الجسم.

وتقول ليم، فضلاً عن ذلك، فإن الأم التي تحصل على تخدير تحت الجافية تكون أكثر قدرة على تحمل عناء المخاض، وأكثر قدرة على العناية بالطفل بعد ولادته.

قامت ليم وفريقها بتقييم حالات 201 أم حصلن على تخدير تحت الجافية عند الولادة، قامت الأمهات بالإجابة عن استبيان حول شعورهم بالألم وما إذا واجهن أعراض الاكتئاب ما بعد الولادة في غضون ستة أسابيع من الولادة.

وقد وجد الباحثون بأن تسكين الألم في أثناء المخاض ارتبط مع تراجع في خطر الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة، حتى بعد أخذ عوامل أخرى بعين الاعتبار مثل تاريخ الإصابة بأمراض نفسية عند الأم، وطبيعة الولادة، وإصابتها بأية حالات صحية.

ومع ذلك، فإن مُعدي الدراسة لا يقولون بوجوب أخذ التخدير تحت الجافية قبل المخاض، فذلك قرار شخصي يتبع للأم وحدها. دون أن ننسى بأن التخدير تحت الجافية ينطوي على بعض المضاعفات، مثل هبوط ضغط الدم (ولكنه يعالج بسهولة عادةً).

من المقرر عرض نتائج الدراسة يوم الأربعاء القادم في أثناء انعقاد الاجتماع السنوي للجمعية الأمريكية لأطباء التخدير بمدينة شيكاغو الأمريكية. ومن المعروف بأن نتائج الدراسات المعروضة في الاجتماعات والملتقيات العلمية تبقى أولية لحين نشرها في مجلة علمية محكمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*